قيادة وزارة الصحة ومؤسسة الجرحى تقومان بزيارة تفقدية للجرحى بهيئة مستشفى الثورة ومستشفى الشرطة النموذجي

نظمت مؤسسة الجرحى اليوم بصنعاء زيارة تفقدية لأحوال الجرحى والإطلاع على الحالة الصحية لهم في مستشفى الثورة العام ومستشفى الشرطة النموذجي بحضور وزير الصحة العامة والسكان الدكتور محمد سالم بن حفيظ ووزير المياه والبيئة المهندس نبيل الوزير و وزير الدولة حميد المزجاجي ووكيل وزارة الصحة لقطاع الرعاية الأولية الدكتور عبد السلام المداني والوالد يحيى القحوم ومندوب المؤسسة لدى وزارة الصحة الاستاذ حسن المؤيد.

وأثناء الزيارة قدمت مؤسسة الجرحى الهدايا الرمزية للجرحى للرفع من معنوياتهم.

وفي الزيارة أكد بن حفيظ ضرورة دعم ورعاية الجرحى نفسيا ومعنويا وتخفيف معاناتهم عرفانا بدورهم الوطني في الدفاع عن اليمن أرضا وإنسانا.

وأشار الحاضرون إلى أهمية تحمل الجميع المسؤولية الأخلاقية والإنسانية في رعاية الجرحى و إحاطتهم بكل وسائل الرعاية حتى يتماثلوا للشفاء ويعودوا لممارسة مهامهم وواجبهم الوطني بتفان وإخلاص.

وفي ختام الزيارة أكد وزير الصحة العامة والسكان الدكتور محمد سالم بن حفيظ أن علاج الجرحى من أهم أولويات وزارة الصحة حيث تعمل على تخصيص ودعم مراكز خاصة لعلاجهم وتأهيلهم جسديا ونفسيا .

وأشار إلى أنه تم تخصيص جزء من منحة البنك الدولي لتقديم خدمات الرعاية النفسية للجرحى والمتضررين من العدوان ، لافتا إلى أنه يتم العمل مع منظمة الصحة العالمية لضمان استمرار تشغيل 13 مستشفى مرجعي و 10 مستشفيات مركزية لتتمكن من تقديم الرعاية الطبية لجرحى العدوان في جميع محافظات الجمهورية .

تأتي الزيارة في إطار الزيارات الميدانية والجهود الحثيثة التي تبذلها مؤسسة الجرحى لمساعدة الجرحى وتقديم الخدمات اللازمة التي تخفف من آلامهم وإصابتهم.