الأمم المتحدة تدعو جميع أطراف الصراع لضمان استمرار عمل ميناء الحديدة

أكدت الأمم المتحدة في بيان صادر نيابة عن “الفريق القطري للشؤون الإنسانية في اليمن على عدم وجود بديل في اليمن عن ميناء الحديدة، وقالت أن “أي تعديلات على الواردات التجارية والإنسانية القادمة من خلال هذا الميناء سيكون لها عواقب وخيمة على البلد في الوقت الذي يواجه فيه أزمة حادة في الغذاء والصحة والتغذية الصحية”.

واعتبر البيان ان ميناء الحديدة يعتبر شريان الحياة الرئيسي للواردات إلى اليمن حيث ان اليمن تاريخيا تعتمد وبنسبة 80 إلى 90 في المائة على استيراد الغذاء و الأدوية والوقود عبر ميناء الحديدة وجميعها تشكل أهمية حيوية لبقاء اليمن.

تؤكد مؤسسة الجرحى مساندتها لكل ماورد في البيان وذلك انطلاقا من ايمانها وقناعتها بالحيادية والعمل الإنساني.

مرفق نص البيان الصادر نيابة عن الفريق القطري للشؤون الانسانية.