مع مرور عامين على الحرب، بلغ عدد الجرحى 19,539

بعد مرور عامين من الحرب على اليمن، تفاقمت الاوضاع الانسانية والصحية بسبب فرض الحصار واستمرار الغارات على المناطق المأهولة بالسكان والذي ادى الى تزايد اعداد الجرحى حيث بلغ عددهم 19,539 منهم  2,713 طفل و 2,171 امرأة بحسب احصائية وزارة الصحة العامة والسكان الصادرة في مارس 2017.

تواصل مؤسسة الجرحى العمل لتقديم الرعاية المتكاملة للجرحى حيث تتواجد المؤسسة في سبع محافظات وتقدم خدمتها في قرابة 35 مستشفى ومركزا صحيا، كما ترعى المؤسسة ما يقارب 2000 معاق.

تكثف المؤسسة جهودها في إسعاف ومعالجة و إجراء العمليات الجراحية ومتابعة حالات الجرحى وتوثيقها والخطة العلاجية وإنشاء قاعدة بيانات متكاملة عنهم فضلاً عن توفير الأطراف الصناعية والأجهزة التعويضية للمعاقين منهم وإعادة تأهيلهم بدنياً ونفسياً والمساهمة في تحسين الخدمات المقدمة في المرافق الصحية ورفد المستشفيات ببعض الأدوية وتدريب وتأهيل الكوادر الصحية المتطوعة .